الصفحة الرئيسية / اتصل بنا / الاخبار / / English

وزيرة السياحة تتفقد مشروع متحف الثورة العربية الكبرى

08/03/2020 فقدت وزيرة السياحة والآثار مجد شويكة، أمس السبت، بيت الشريف حسين بن علي وقلعة العقبة، وذلك في إطار جهود الوزارة لتأهيله واستخدامه كمتحف يروي قصة الثورة العربية الكبرى، وربطه مع قصر الملك المؤسس في معان.


وقالت شويكة لوكالة الأنباء الأردنية (بترا)، إنه من الضروري المحافظة على بيت الشريف حسين، واستثمار الأهمية التاريخية والاثرية له ولقلعة العقبة، واستثمار ساحة الثورة العربية الكبرى والتي تقع على مقربة من البيت، وربط هذه المواقع جميعها مع قصر الملك المؤسس في معان مروروا بوادي رم.

وأضافت أنه لا بد من استثمار هذه المواقع من خلال إقامة فعاليات وعروض أزياء تراثية في ساحة القلعة، بما ينسجم مع القيمة التاريخية والتراثية لها، واظهارها بصورتها الحقيقية.

وزيرة السياحة تتفقد مشروع متحف الثورة العربية الكبرى


وتأتي زيارة شويكة أمس متابعة لجهود وزارة السياحة والآثار التي وضعت الفكرة التصميمية لتأهيل بيت الشريف حسين بن علي بالتعاون مع مشروع سياحة بالتنسيق مع وحدة التراث في الديوان الملكي، واستخدامه كمتحف يحكي قصة الثورة العربية الكبرى.
ونظراً لأهمية قلعة العقبة التاريخية وموقعها القريب من بيت الشريف حسين بن علي في العقبة، تسعى وزارة السياحة والآثار لإطلاق رحلة مثلث النهضة للسياحة التثقيفية التعليمية، التي ستربط بين قصر الملك المؤسس في معان، واستعراض الثورة العربية الكبرى، ورحلة القطار السياحي المنفذ من قبل الشركة الأردنية لإحياء التراث في وادي رم، وبيت الشريف الحسين بن علي وقلعة العقبة الاثرية وساحة الثورة العربية الكبرى، بحيث تربط أحداث الزمان والمكان في تجربة متكاملة توفر للزائر فرصة السير على خطى الثورة العربية الكبرى.

المصدر: وكالة الانباء الأردنية


الاشتراك في موقعنا

النشرة الإخبارية